محمد صلى الله عليه وسلم المثل الأعلى

شارك:
درس: محمد صلى الله عليه وسلم المثل الأعلى - وحدة التربية الاعتقادية
مادة التربية الإسلامية - الأولى إعدادي
نصوص الانطلاق
يقول الله تعالى:"إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا لِتُومِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا" سورة الفتح الآية 8
وقال أيضا:" لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ إسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا" سورة الأحزاب الآية 21

توثيق النصوص:
سورة الفتح: من السور المدنية، عدد آياتها 29 آية، ترتيبها في المصحف الشريف 48، وهي تعالج موضوع الشريعة ألإسلامية, سميت بهذا الاسم , لأن ‏الله ‏تعالى ‏بشّر فيها عباده المومنين بالفتح المبين والعظيم.
سورة الأحزاب: مدنية آياتها 73 آية , ترتيبها في الصحف الشريف33 , سُميت بهذ الإسم ‏لأن ‏المشركين ‏تحزبوا ‏على ‏المسلمين وشكلوا فريقا واحدا لمواجهة المسلمين, لكن الله عز وجل ردهم خائبين منهزمين.

شرح الألفاظ والعبارات
مبشرا: مخبرا بالخير
نذيرا: محذرا من طريق الشر ومصيره.
تعزروه: تعظموه وتجلوه.
توقروه: تحترمونه.
بكرة: في أول النهار
أصيلا: في آخر النهار
إسوة حسنة: قدوة حسنة
مضامين النصوص
1-بيان الغاية من بعثة الرسول صلى الله عليه وسلم, والدعوة إلى الإيمان به وتعظيمه واحترامه.
2-وجوب اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم واتخاذه قدوة في كل الأمور من أجل الفوز برضا الله عز وجل.
استنتاج
أ- المكانة المميزة التي يحضى بها محمد صلى الله عليه وسلم:
لقد منح الله عز وجل نبيه محمدا صلى الله عليه وسلم مكانة رفيعة لم يمنحها لأحد من البشر, فقد اختاره الله عز وجل ليبلغ الرسالة الخاتمة, ولتكون الأمة التي بعث إليها خير أمة أخرجت للناس والشاهدة على جميع الأمم الأخرى.
ب- مكارم الأخلاق التي التي تميز بها محمد صلى الله عليه وسلم:
- حسن الخلق: فلم يكن الرسول صلى الله عليه وسلم يسيء إلى أحد, فلم يثبت عنه أنه أساء إلى واحد من الناس, قال تعالى:" وإنك لعلى خلق عظيم"
 - التواضع والحياء: فلم يكن صلى الله عليه وسلم يستعلي على الناس أو يتفاخر عليهم أو يحتقر أحدا, فقد كان يجلس مع جميع الناس, ويأكل على الأرض, ويجيب دعوة من دعاه.
- الكرم: كان صلى الله وسلم يتصف بالجود والكرم.
- نصرة المظلوم: لم يكن النبي صلى الله عليه وسلم يحب الظلم والعدوان, فقد كان يدافع عن حقوق المظلومين والضعفاء من الناس .

ج- واجبنا تجاه محمد صلى الله عليه وسلم باعتباره مثلا أعلى لأمته:
- الإيمان به ومحبته
- اتباع سنته والدفاع عنها
- الإلتزام بمكارم الأخلاق التي كان يتحلى بها
- الدفاع عنه وعن أهله وأصحابه الكرام.

  

هناك 6 تعليقات: