الإيمان وأثره في حياة الإنسان

شارك:
درس : الإيمان وأثره في حياه الإنسان - وحدة التربية الاعتقادية - مادة التربية الإسلامية - الأولى إعدادي
نصوص الانطلاق:
عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أن جبريل عليه السلام لما جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال:" يا محمد، أخبرني عن الإيمان، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر وتؤمن بالقدر خيره وشره" رواه الإمام مسلم
يقول الله تعالى:"إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيمانا وعلى ربهم يتوكلون ( 2 ) الذين يقيمون الصلاة ومما رزقناهم ينفقون ( 3 ) أولئك هم المؤمنون حقا لهم درجات عند ربهم ومغفرة ورزق كريم ( 4 )" سورة الأنفال
توثيق النصوص
سورة الأنفال: مدنية عدد آياتها 75 آية , ترتيبها في المصحف الشريف 8, وهي تتناول الجانب التشريعي ,تحدثت السورة عن الجهاد والغزوات وأحكام الأسرى والغنائم...
شرح الألفاظ والعبارات
 القدر: هو ما كتبه الله تعالى وقدره على سائر المخلوقات
وجلت قلوبهم: فزعت و رقّت استعظاما و هيبة
مضامين النصوص
1- بيانه صلى الله عليه وسلم أركان الإيمان الستة.
2- بيان الآية الكريمة بعض صفات عباد الله المومنين وهي : الخوف من الله والتوكل عليه وإقامة الصلاة والإنفاق في سبيل الله.
استنتاج:
أ-  مفهوم الإيمان : 
 الايمان لغة : التصديق ، و اصطلاحا : التصديق الجازم بكل ما أخبر به الله تعالى في كتابه الكريم ,أو جاء على لسان نبيه محمد صلى الله عليه وسلم في السنة الصحيحة.
ب-أركان الإيمان:
أركان الإيمان ستة وهي: 
- الإيمان بالله عزوجل
- الإيمان بالملائكة
- الإيمان بالكتب السماوية
- الإيمان بالرسل
- الإيمان باليوم الآخر
- الإيمان بالقدر خيره وشره .  
ج-تأثير الإيمان على سلوك الإنسان
استقرار الإيمان في قلب العبد يؤدي إلى ثمار ونتائج طيبة تظهر على العبد المؤمن وذلك من خلال :
 
- طهارة القلب: فالمؤمن قلبه طاهر من الرذائل والأمراض ,فهو لا يحسد و لا يمقت أحدا و لا يقترف إثما و لا معصية، و يتمتع بالحياء الذي يساعده على عفة اليد عن السرقة و عفة اللسان عن الكذب و عفة العين فلا ينظر إلى المحرمات.

  - الخلق الحسن:
فالمؤمن لا  يظلم الناس ولا يعتدي على حقوقهم فلا يسب و لا يشتم ولا يكذب ولا يسرق ولا يرتكب المحرمات ، و يحترم الناس في جميع أحواله. 

 -أداء العبادات الواجبة: إن من لوازم وضروريات الإيمان أن يؤدي العبد المؤمن كل ما أوجبه الله عليه من الشعائر التعبدية -كالصلاة والصيام والزكاة..-في وقتها المحدد لها ودون تكاسل أو تهاون.

 

ليست هناك تعليقات